2018/11/21

ضع إعلانك هنا

أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / إعلان / Al-assifanews
من أيِّ نبعٍ داخلنا يتفجّر الحُب؟

من أيِّ نبعٍ داخلنا يتفجّر الحُب؟

بقلم: الصحفية وفاء بهاني، مُديرة الصفحة الوطنية.

من أيِّ نبعٍ داخلنا يتفجّر الحُب؟
الحبُّ قد يأتيك على هيئةِ بحرٍ هائجٍ
يندفع بقوّةٍ نحوك
أنتَ لا تفعل شيئاً
تظلُ صامتاً.

عيناكَ مع اتّساعهما.
فاتحاً فاه قلبكَ
ستائره تتطاير دون توقّفٍ
شاهدة على قوّةِ الريح وعظمة هذا البحر!

وقد يأتيكَ عاصفاً كفرسٍ جامحٍ
يصول ويجول في حقلك دون هوادة
ليس عليكَ ترويضه
دعه منعتقاً
احلم كيف ستقيم في جذائل جنونه عرساً
وكيف يزهر حقلك من وقع خطواته الجامحة!

لكنّه حين يأتيك ودوداً حنوناً
حريريّ الملمس كحلم
يحمل معه ..
هدوء العالم،
حكمة الفلاسفة،
شفافيّة الشّاعر لحظة ميلاد القصيدة
حبٌّ يشبه البسطاء حين يبتسمون
حين تشعر معه بنزول العرق على جبينكَ،
بدلاً من فلاحٍ يحرس حقله تحت حرارة الشمس.

حين يسكنُ قلبكَ نقاء هذا القروي
يزرع بستانك قمحاً بدلاً من الزهور.
ليطعم الفقراء.
يجعل فزّاعة حقلك أغصاناً للعصافير!

عندما تُشرق الأَنهُرُ دافئةً
في عتمة روحك الباردة
وتنشر الشمس ضوئها على شرفات ثغرك.
اجعل جسدك كلّه نوافذ له
كن عارياً تماماً أمامهُ
اسند رأسك على كتفه
وأَعِد اكتشاف نفسك من جديد
املأ كل خلاياك بموسيقاه
ارقص كما لم ترقص من قبل
وأَحِبَّ كما لم تعرف الحب يوماً!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى